اعلن معنا

 


العودة   منتدى العقلانيين العرب > القاعة العامة > القاعة اللا دينية

القاعة اللا دينية قاعة حوار خاصة بالمواضيع اللادينية

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 05-05-2016, 03:03 PM   #1
Physician
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 133
افتراضي قضية الشر

إن مسألة وجود الشر من جملة المسائل التى يحتج بها الملاحدة على عدم وجود إله بارىء لهذا العالم إذ لو كان ثم إله خبير بخلقه قدير عليهم رحيم بهم كيف يسمح بوقوع الشرور و المظالم، و لقد عالج القرآن الكريم فى بعض آياته وعدد من الآحاديث النبوية هذه المسألة ، و من ذلك قوله تعالى : ( وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال إني أعلم ما لا تعلمون ) و فيه أن الطبيعة البشرية فيها ميل لارتكاب الشرور واجتراح الآثام، و قوله تعالى : ( وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ ) أى أن الله بين لعباده طريق الخير و الشر بإرسال الرسل و انزال الكتب ، و قوله : ( إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ) أى أن الله يأمر عباده بفعل الخيرات و يرضاه لهم و ينهاهم عن ارتكاب الشرور و الآثام، و قوله تعالى : (سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكْنَا وَلَا ءَابَاؤُنَا وَلَا حَرَّمْنَا مِنْ شَيْءٍ كَذَلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ حَتَّى ذَاقُوا بَأْسَنَا قُلْ هَلْ عِنْدَكُمْ مِنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ أَنْتُمْ إِلَّا تَخْرُصُونَ. قُلْ فَلِلَّهِ الْحُجَّةُ الْبَالِغَةُ فَلَوْ شَاءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ) أى أن الله ترك لعباده حرية الاختيار بين طاعته و الايمان به من جهة و بين معصيته و الإشراك به من جهة ، وأن من كان قبلهم ضل بهذه الشبهة وهي حجة داحضة باطلة لأنها لو كانت صحيحة لما أذاقهم الله بأسه وأنه حقا لو شاء لجمعهم على الهدى اضطرارا لكنه لا يفعل لسابق علمه بهم انهم من المشركين و المعرضين عن الحق اختيارا، ومنه قوله تعالى (وَلَوْ عَلِمَ اللَّه فِيهِمْ خَيْرًا لَأَسْمَعَهُمْ وَلَوْ أَسْمَعَهُمْ لَتَوَلَّوْا وَهُمْ مُعْرِضُونَ) وعليه فوقوع الشرور و الآثام هو نتيجة حتمية لحرية الاختيار التى منحت لبنى آدم وأن الحيلولة دون هذه الشرور و الآثام يتنافى مع حرية الإرادة ومع الغرض من وجود الإنسان فى هذه الدنيا وأن الشر هو من فعل البشر، و فى دعاء الاستفتاح: (لبيك وسعديك، والخير كله في يديك، والشرّ ليس إليك) رواه مسلم ، فالانسان وُجد فى هذه الدنيا و مُنح حرية الارادة وجُعل موضع الامتحان ونُهى عن الظلم و الشر و الفساد و منه ما ورد فى الحديث عن النبى صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه : (يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي ، وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا) رواه مسلم، على أن ما يقع فى هذه الدنيا من المظالم لا يُنسى بل ستؤدى كل الحقوق يوم القيامة و أن الله لا يعاجل الناس بالعقوبة على ظلمهم و عصاينهم فى هذه الدنيا بل يمهلهم إلى منتهى آجالهم كى تتحقق الحكمة من وجودهم فى الأرض محلا للاختبار و الامتحان و منه قوله تعالى : ( وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِظُلْمِهِمْ مَا تَرَكَ عَلَيْهَا مِنْ دَابَّةٍ وَلَكِنْ يُؤَخِّرُهُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ) و قول النبى صلى الله عليه وسلم :(لتؤدن الحقوق إلى أهلها يوم القيامة حتى يقاد للشاة الجلحاء من الشاة القرناء) رواه مسلم

التعديل الأخير تم بواسطة : Physician بتاريخ 05-05-2016 الساعة 10:58 PM
Physician غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السر الكامن وراء الأسماء النجم الساطع القاعة العلمية 4 28-02-2016 02:20 PM
الوجود الالهي ومشكلة الشر عند سبينوزا جهم بن صفوان القاعة الفلسفية 2 01-02-2014 11:09 AM
ايهما الاصل : الخير ام الشر ؟ .. الورّاق القاعة الفلسفية 7 12-06-2012 04:53 PM
معركة الخير و الشر الطارق القاعة اللا دينية 9 25-10-2010 10:43 PM
تعرَّف على هذا السر الأبدي faraj القاعة الدينية 3 19-07-2009 09:34 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 09:53 PM.

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » عرب فور هوست للاستضافة والتصميم

كل ما ينشر بالمنتدى لا يعبر عن رأي المنتدى و لكن عن الأعضاء المشتركين فيه كل برأيه.