اعلن معنا

 


العودة   منتدى العقلانيين العرب > القاعة العامة > القاعة التاريخية

القاعة التاريخية مناقشة الأحداث التاريخية

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 08-01-2019, 03:45 PM   #1
الشقوبي
عضو مخضرم
 
الصورة الرمزية الشقوبي
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 756
افتراضي قصة ماريا تر ميتلين التي عاشت العبودية في المغرب في القرن 18 م

ماريا تيرميتلن كاتبة سيرة ذاتية من أصل هولندي،ولدت 1704 بامستردام و توفيت سنة 1751 ،و تعتبر سيرتها الذاتية شهادة مهمة عن حياة العبيد باعتبارها مستعبدة سابقة سنة 1748 .

نشأت تر ميتلين في إحدى العشوائيات ، و تجندت في الجيش الإسباني بصفتها رجلا سنة 1725 ، بعد ذلك عاشت في إسبانيا كراهبة الى ان تزوجت ، قام الزوجان باستقلال سفينة متجهة إلى نوثرلاند سنة 1731 ، و بعد ان تم السطو على السفينة من قبل القراصنة تم بيع ركابها كعبيد في المغرب ، توفي زوجها ، و تم ضمها لحريم السلطان عبد الله بن إسماعيل ، و بعد ان رفضت اعتناق الإسلام تزوجها المتحدث بإسم العبيد عند السلطان بيتر جانصن ، في 1743 تم تحرير العبيد الهولنديين من قبل الدولة الهولندية و تمت اعادتهم الى نوثرلاند . و هاجرت الى شمال إفريقيا سنة 1751 حيث اختفت و لم يعد يعرف عنها شيئا . (1)

قامت ماريا تر ميتلين سنة 1748 بنشر سيرتها الذاتية التي حكت فيها عن اثني عشر سنة من العبودية التي قضتها في مدينة مكناس بالمغرب في سن 21 ، سافرت الى إسبانيا متخفية في ملابس الرجال ، و تم اكتشاف هويتها الحقيقية عندما تم تجنيدها في الجيش الإسباني ، تزوجت من قبطان هولندي و قرر الزوجان العودة إلى هولندا، و في طريق عودتهما تم السطو على السفينة التي اقلتهما من قبل القراصنة المغاربة ، تم اقتياد مريا و زوجها كعبيد الى قصر السلطان عبد الله بن إسماعيل في مدينة مكناس .

و توثيق تيرميتلن لحياة العبودية التي عاشتها تكشف عن قوة عزيمتها و رغبتها في البقاء و حسن استغلالها الظروف لصالحها ، و قد نجحت في ذلك ، و كانت صفاتها الشخصية من بين العوامل المساعدة الأخرى التي وقفت الى جانبها ، فعلى سبيل المثال عندما توفي زوجها بعد وصولهما الى مكناس بوقت قصير، خاطرت بحياتها عندما قاومت الضغط الكبير الذي مورس عليها داخل القصر لارغامها على اعتناق الإسلام ، و تجدر الإشارة إلى أن السلطان كان دوما ما يكون محاطا بالنساء اللواتي يعزفن له ، عندها قررت أن تتقرب اليه موظفة مهارتها في العزف على القانون ، و نجحت في ذلك ، و حصلت بذلك على إذن الزواج من الهولندي المسيحي بيتر جانصز، يتكشف من خلال حكاية تيرميتلن أيضا انها كانت على دراية بدور العلاقات الشخصية في التأثير في الحكم المحلي و باهمية الإسلام ، فعندما ارادت على سبيل المثال أن تحصل على منزل خاص لم تلجأ بشكل مباشر الى السلطان ، لكنها لجأت الى والدته ، فاستغلت مناسبة عودتها من الحج فتقدمت اليها بالتهنئة الى جانب ذلك تقدمت بطلبها ، و استطاعت بنجاح مرة أخرى أن تحصل على مرادها ، بعدما اصبحت على علاقة وثيقة مع عائلة السلطان وجدت نفسها في وضع حرج ، عندما قام احد خصوم السلطان بالاستيلاء على حكمه ، ارادت ان تلود بالأمان فقامت بالتقرب من حريم السلطان الجديد ، و ابهرهم جمال ابنتها ، فعقدت معهم الوعد بان تهبها كزوجة لابن السلطان ، الا انها لم تفي بهذا الوعد ، فبعد اثني عشرة سنة من الصراع من أجل البقاء و التكيف مع اوضاع الحكم المتقلبة ، تم تحرير العبيد الهولنديين من قبل الحكومة الهولندية و كانت من بينهم عائلة تيرميتلن و تم إرجاعهم الى هولندا سنة 1743 . (2)
_____________________
(1) https://en.wikipedia.org/wiki/Maria_ter_Meetelen

(2) https://books.google.co.ma/books?id=...etlen&f=false‏

التعديل الأخير تم بواسطة : الشقوبي بتاريخ 08-01-2019 الساعة 03:51 PM
الشقوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سأسمي ابني آدم طارق زينة أدب 4 13-03-2017 11:40 AM
العبودية بالاتصاف بصفات المعبود ام باداء الشعائر الشقوبي القاعة اللا دينية 5 18-09-2014 02:23 PM
العبودية إن وجدت، فهي قطعاً لغير الله.. مروان القاعة الدينية 3 21-10-2012 07:19 PM
العبودية - الرق والمرأة بين الإسلام الرسولي والإسلام التاريخي الطائر الحر المكتبة 0 23-01-2010 03:07 PM
الحب وقانون العبودية faraj القاعة الإجتماعية 2 27-06-2009 08:24 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 12:09 PM.

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » عرب فور هوست للاستضافة والتصميم

كل ما ينشر بالمنتدى لا يعبر عن رأي المنتدى و لكن عن الأعضاء المشتركين فيه كل برأيه.