اعلن معنا

 


العودة   منتدى العقلانيين العرب > القاعة العامة > القاعة اللا دينية

القاعة اللا دينية قاعة حوار خاصة بالمواضيع اللادينية

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 16-03-2019, 12:44 PM   #36
Anonymous
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية Anonymous
 
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 201
افتراضي

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Anonymous
بعد التحية

قمت بمناقشة الباحث محمد شحرور حول أهم الأسئلة التي انتهى بحثي عندها , ومن خلال رؤيته الخاصة والتي ملت اليها قليلا ! وللأسف الشديد كانت الردود مخيبة للأمل !

اضع اسفله ثلاثا منها :

السؤال الأول:

1-هل ان الله أراد لنفسه ان لا يعلم اختيارات الانسان المحددة في الحياة ؛ تحقيقا لعدل مطلق , هو معرفه ؛ فعرف الاحتمالات كاملة ولم يعرف - بملء ارادته – ما سيقوم الانسان باختياره بالمستقبل, واذا أراد عرف ؟

الاجابة:


الرد على الاجابة:
يستحيل على عاقل يرى عظمة الخالق ان يفكر للحظة ان الله لا يعلم –اللحظة الراهنة لكل شيء- او ما نحن على وشك اختياره !


السؤال الثاني:

هل ان الله فعلا يقدر على كل – كل شيء ؟ بمعنى ؛ الظلم والعذاب والمعاناة الذي وقع على البشر والحيوانات , هل يقدر ان يقول له ( لا تكن )؟ ولكنه فعلا وقع ؟! أم ان قدرته تتوقف عند ما قد مضى ؟ ما يقودنا الى ( ما حاجة الله لخلق ظالم مجرم –وهو الغني الرحمن الرحيم …)هل اننا امام خالق ظالم (أفعاله تتكلم أكثر من أقواله) وما ينتظرنا في الآخرة ؛ كنا قد خبرناه عنه في الدنيا ؟! خذ بعين الاعتبار تساؤلات احد الأصدقاء مثلا



الاجابة:


الرد على الاجابة:
طبعا , الاجابة مبهمة ! وفي الحقيقة هي عصية عن البيان !


السؤال الثالث:

أعظم عذاب في القرآن هو للمشرك ! لماذا يضع الله عقله ( ولله المثل الأعلى) بعقل شخص قد لا يؤذي أحدا ويبقى اعتقاده حبيس رأسه !


الاجابة:


الرد على الاجابة:

وهل هناك تخلف يقارن بتخلف العرب والمسلمين (الموحدين) !

يتبع


كنا كبشر ؛ امام تصنيفات هي : المؤمن والكافر و اللاأدري , وما ينبثق عنها من تفصيلات واختلافات
عن نفسي وبشكل موضوعي , أقول : يجب ان يكون الطرح العقلاني المتجرد كالتالي:


-يوجد خالق (واجد) واحد على الأقل لكل شيء , ولن نسأل من خلقه وكيف ولماذا ؛فلا يهمنا اكثر من ما يلي:

-هذا الخالق يقدر على كل شيء حرفيا , الا على ما قد وقع ؛ بمعنى تغير ما قد مضى

-ما عرفنا عنه في الحياة الدنيا غير القسوة والظلم ...

-لا يمكن البرهنة على تحقيق العدل في الآخرة بأي شكل من الأشكال ؛ فالجميع سيعرفون الاجابة بأنفسهم يوم القيامة

-الأخذ بأفضل خيار من ( رهان باسكال ) قد يكون الحل للنجاة ؛ مع عدم ضمان ذلك , باعتبار ما ذكر أعلاه

-هناك فرق كبير بين ان نؤمن بوجود الخالق الذي لم نراه ,ورأينا عظمة فعله, وبين ان نؤمن بعدله في الآخرة والذي لا يقول عليه دليل باعتبار ما نراه يوميا من قسوة منقطعة النظير

فمن يعرف اي اجابه بدليل صريح ومباشر على الطرح أعلاه , فاليتفضل مشكورا بوضعها

او من يعرف , من , ان وجهت له ,عرف , لعلم لم نصله بعد , فليقم بذلك , خدمة للبشرية
Anonymous غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السر الكامن وراء الأسماء النجم الساطع القاعة العلمية 4 28-02-2016 02:20 PM
الوجود الالهي ومشكلة الشر عند سبينوزا جهم بن صفوان القاعة الفلسفية 2 01-02-2014 11:09 AM
ايهما الاصل : الخير ام الشر ؟ .. الورّاق القاعة الفلسفية 7 12-06-2012 04:53 PM
معركة الخير و الشر الطارق القاعة اللا دينية 9 25-10-2010 10:43 PM
تعرَّف على هذا السر الأبدي faraj القاعة الدينية 3 19-07-2009 09:34 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 05:49 PM.

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » عرب فور هوست للاستضافة والتصميم

كل ما ينشر بالمنتدى لا يعبر عن رأي المنتدى و لكن عن الأعضاء المشتركين فيه كل برأيه.